الحديدة .. هادي يدعو لحسم عسكري، والمبعوث الدولي يؤكد إستمرار المشاورات لتسلم الميناء
الأربعاء 13 يونيو-حزيران 2018 الساعة 10 مساءً / المركز اليمني للإعلام - متابعات
عدد القراءات (161)
 

دعا الرئيس اليمني المعترف به دولياً عبد ربه منصور هادي،اليوم الاربعاء 13 يونيو /حزيران 2018م، الجيش الوطني والمُقاومة الشعبية مدعومة بقوات التحالف العربي،اللجوء للحسم العسكري لتحرير مدينة وميناء الحديدة.

واشار الرئيس الى أن الأمور وصلت في المحافظة إلى درجة الكارثة الإنسانية، التي لا يمكن السكوت عليها، جراء الممارسات االتي تقوم بها جماعة "انصار الله " وتعنتها في التوصل إلى حل سياسي ينهي الأزمة في اليمن. 

‌‎وقال هادي حسب ما ورد في وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) التابعة لحكومته، "كنّا ولا زلنا نسعى للحل السلمي المستند على المرجعيات الاساسية الثلاث المتمثلة في المبادرة الخليجية والياتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل وقرارات مجلس الامن الدولي رقم 2216 ،وقدمنا الكثير من التنازلات لتجنب الحل العسكري الا اننا لا يمكن ان نسمح باستغلال معاناة ابناء شعبنا وجعله رهينة لإطالة امد هذه الحرب التي اشعلتها المليشيا الانقلابية"

من جهته قال رئيس الحكومة اليمنية، أحمد بن دغر، الأربعاء، إن "النصر على الميليشيات الحوثية الإيرانية قادم لا محالة"، وذلك في تعليقه على انطلاق عملية "النصر الذهبي" لتحرير مدينة الحديدة.

ودعا بن دغر في تغريدة على صفحته بموقع "تويتر"، الجميع إلى الالتفاف حول الشرعية، والمضي قدماً لاستعادة الدولة وإنهاء الانقلاب.

بدوره، أكد محافظ الحديدة، الحسن طاهر، أن "معركة الحديدة ستنتهي قبل أن تبدأ"، وأضاف: "ماذا يفعل طفل معاق أمام عملاق محترف".

ونصح طاهر جماعة انصارالله بالنجاة بأنفسهم قبل أن يدكهم رجال المقاومة والجيش الوطني.

وفي الأثناء، قال المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، إنه على "تواصل مستمر مع جميع الأطراف المعنية للتفاوض على ترتيبات للحديدة من شأنها أن تعالج الشواغل السياسية والإنسانية والأمنية".

وأوضح غريفيث، في بيان أصدره اليوم، أنه يواصل العمل على أي فرصة متاحة لتجنب المواجهة العسكرية في الحديدة، داعياً الأطراف إلى الانخراط بشكل بنّاء مع جهوده، كما دعا "إلى ضبط النفس وإعطاء فرصة للسلام"، واصفاً التطورات العسكرية في الحديدة بأنها "مقلقة للغاية".

وشدد المبعوث الأممي على تصميم الأمم المتحدة على المضي قدماً في العملية السياسية رغم التطورات الأخيرة، والتزامها القوي بالتوصل إلى حل سياسي لإنهاء الصراع في اليمن.

وانطلقت، فجر الأربعاء، عملية "النصر الذهبي" بإسناد من التحالف العربي لتحرير مدينة وميناء الحديدة، والتي قالت الحكومة اليمنية في بيان إنها جاءت بعد استنفاد كل الوسائل السياسية والسلمية لإخراج مقاتلي جماعة انصار الله الحوثية من ميناء الحديدة.

 
تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
اكثر خبر قراءة أخبار المحلية
وصفت الجريمة بالعيب الأسود:
قبائل بكيل تعلن وقوفها الى جانب قبائل وايلة في جريمة الغدر بمشائخها وأعيانها بنقطة الفلج بمأرب
مواضيع مرتبطة
موانئ البحر الأحمر تؤكد أن ميناء الحديدة يعمل بصورة طبيعية
الأمارات تعترف بمقتل 4 من جنودها في الحديدة (الأسماء)
حضرموت... قوات النخبة أحبطت هجوماً إرهابياً كبيراً في المكلا
السفير الامريكي لدى اليمن يزور مأرب فجأة
وزير الخارجية يلتقي مديرة مكتب المبعوث الأممي إلى اليمن