خالد الرويشان
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed آراء واتجاهات
RSS Feed
خالد الرويشان
القومية اليمنية هي قوْمُ تُبّعْ
سنحتفل بثورة أكتوبر
لماذا احتشدتم إذن؟
سفارة أمْ قسم شرطة!
عُتْمَه .. تفجير البيوت!
لم يكن شعارها الموت ..بل الحياة!
وقفْ وودّعْ ..مطهر الإرياني وداعا!
لذلك قتلوه!
لذلك قتلوه!
يعومون بلا قدرة.. والنهاية الغرق!

بحث

  
26 سبتمبر . . ثورة الألف عام
بقلم/ خالد الرويشان
نشر منذ: شهرين و 17 يوماً
الثلاثاء 26 سبتمبر-أيلول 2017 12:55 ص


في أواخر ثمانينيات القرن العشرين, وأنا أبدأ حياتي العملية الوظيفية, وفي مكان العمل كان ثمّة "فرَّاش" أمّي بسيط يقوم على نظافة المؤسسة ومكاتبها, وكان أول من يأتي وآخر من يغادر .. تبيّن لي في ما بعد أن اختيار الرجل, أو "العم محمود" _كما كان يسميه الجميع_ لم يكن صدفة, بل لأسباب تتعلق بمنزلة أسرته الاجتماعية التي كانت تتوارث الخدمة في البيوت والمناسبات.

وذات صباح رأيت الرجل متهللا فرحا يتقافز بين المكاتب, وعندما سألته عن السبب, أجابني والفخر ينضح من جبينه المتغضِّن بالصبر والتعب: "ابنتي كوكب تفوقت فهي الأولى على مستوى الجمهورية في الثانوية العامة"!

بعدها بسنوات أصبحَتْ كوكب أستاذةً في الجامعة.. ولن أنسى أبدا زيارتها لي وأنا في هيئة الكتاب _وكان أبوها يقف إلى جانبها مثل ملكٍ متوّج! - وذلك كي أطبع كتابها الأول..
ما كان لمحمود أصلا أن يسمي ابنته كوكبًا!
وما كان لكوكب أن تتفوق وتصبح الأولى في الثانوية العامة
وما كان لها تنسرب في مدارها المضيء وتصبح أستاذةً في الجامعة!
ما كان لها كل ذلك دون بزوغ شمس 26 سبتمبر!
باختصار ..هذه حكاية ثورة 26 سبتمبر!

تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى آراء واتجاهات
آراء واتجاهات
محمد جميح
سبتمبر
محمد جميح
أروى الشرجبي
رسام الكاريكاتير "أبو سهيل".. ريشته ستبقى مخلدة في ذاكرة الوطن
أروى الشرجبي
د.عبدالعزيز المقالح
ماذا بعد «الدولة الكردية» ؟
د.عبدالعزيز المقالح
محمد عبدالسلام منصور
بين يدي ثورة سبتمبر
محمد عبدالسلام منصور
عبدالباري طاهر
حقوق الإنسان وجرائم التوظيف والصمت
عبدالباري طاهر
مروان الغفوري
الجمهورية ونقيضاتها
مروان الغفوري
المزيد ..