عادل عبدالمغني
طباعة الصفحة طباعة الصفحة
RSS Feed آراء واتجاهات
RSS Feed
عادل عبدالمغني
«اليمنية».. فساد عابر للحدود
ريف مكتظ بالنازحين والعاطلين عن العمل

بحث

  
2016 - لترحل غير مأسوف عليك..
بقلم/ عادل عبدالمغني
نشر منذ: 7 أشهر و 21 يوماً
السبت 31 ديسمبر-كانون الأول 2016 09:44 م


لم تكن عاماً جميلاً على الاطلاق، مرت شهورك كئيبة وشديدة القسوة، وبدت أسابيعك الطويلة، كمعاول هدم لتدمير ما تبقى من وهم الدولة، بينما حفلت أيامك المملة بمناظر الأشلاء ولون الدماء، وفاحت من بين ساعاتك المبددة رائحة البارود، بعد أن تلاشت أصوات العقل والحكمة، وتعالت أصوات الرصاص ودوي الانفجارات.
تراجعت فيك القيم السوية والمبادئ الاصيلة وحضر "النخيط" والنهب غير المسبوق بقوة السلاح ولغة الغلبة.
ها أنت ترحل ونحن غارقون في الأمنيات المصطنعة، وأسرى لذكريات موجعة وأحداث بشعة سلبتنا أجمل ما فينا.
بحثت عن بصيص أمل وبقعة ضوء بين شهورك وأيامك للحديث عنها، فلم أجد سوى الحصاد الأسود، فلتذهب غير مأسوف عليك، وليذهب معك الى الجحيم، كل من كان سبباً فيما وصلنا إليه من اقتتال ودمار وتيه..
  
تعليقات:
    قيامك بالتسجيل وحجز اسم مستعار لك سيمكنكم من التالي:
  • الاحتفاظ بشخصيتكم الاعتبارية أو الحقيقية.
  • منع الآخرين من انتحال شخصيتك في داخل الموقع
  • إمكانية إضافة تعليقات طويلة تصل إلى 1,600 حرف
  • إضافة صورتك الشخصية أو التعبيرية
  • إضافة توقيعك الخاص على جميع مشاركاتك
  • العديد من الخصائص والتفضيلات
للتسجيل وحجز الاسم
إضغط هنا
للدخول إلى حسابك
إضغط هنا
الإخوة / متصفحي موقع المركز اليمني للإعلام نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى آراء واتجاهات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
عبدالباري طاهر
فاطمة إبراهيم كجزء من ضمير العصر
عبدالباري طاهر
آراء واتجاهات
خالد الرويشان
لم يكن شعارها الموت ..بل الحياة!
خالد الرويشان
د. محمد النعماني
الجنوب واليمن في مفترق طرق
د. محمد النعماني
خالد الرويشان
عُتْمَه .. تفجير البيوت!
خالد الرويشان
عبدالرزاق العزعزي
جيل الحرب: كل شيء رصاص!
عبدالرزاق العزعزي
علي عبدالملك الشيباني
هل تعز بحاجة لهذا التكتل الآن.. ولماذا؟!
علي عبدالملك الشيباني
محمود ياسين
شارع مازدا لا يزال لليوم يتعرفني..
محمود ياسين
المزيد ..